الرئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم يسلم الوزير الرياشي موقف الجامعة من اقتراع المغتربين

قام الرئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم الياس كساب، يرافقه نائب الأمين العام إيلي جدعون، بزيارةٍ لمونتريال، في جولةٍ لتوضيح موقف الجامعة من موضوع قانون الانتخابات واقتراع المغتربين.

ولقد عقد لقاء نهار السبت في ٢٥ شباط مع المطران بول مروان تابت، راعي أبرشية كندا للموارنة، لهذه الغاية. وكانت مناسبة لمرافقة سيادة المطران للمدرسة العربية النموذجية، والتي تديرها المطرانية، واطلع الرئيس على الطرائق التربوية والأكاديمية الناجحة لتعليم اللغة العربية والثقافة اللبنانية من مدير وأساتذة المدرسة، والتي تطال صفوفاً عديدة تتوزع حسب الأعمار، من الصفوف الابتدائية وحتى البالغين، والتي تعتبر نموذجاً يحتذى لمدارس أخرى ستفتح قريباً.

كذلك شارك الرئيس العالمي في القداس الاحتفالي الإلهي الذي دعا إليه سيادة المطران إبراهيم، راعي أبرشية كندا للروم الملكيين الكاثوليك، بحضور معالي وزير الإعلام ملحم رياشي، معلناً بدء الاحتفالات باليوبيل الخامس والعشرين بعد المئة لتأسيس رعية المخلص في مونتريال والتي تأسست سنة ١٨٩٢.

ولقد كانت مناسبة ليسلم الرئيس العالمي لسيادة المطران إبراهيم موقف الجامعة من قانون الانتخاب، كذلك كانت له جولة طرح وجهات نظر في الأوضاع الاغترابية مع معالي الوزير الرياشي الذي حمّله الرئيس العالمي كتاباً للدكتور سمير جعجع حول طروحات الجامعة المتعلقة بقانون الانتخاب واقتراع المغتربين الذي تعتبره الجامعة أساس إعادة التوازن لأن التوازن يلغي الغبن اللاحق بالجميع ويحل السلم الأهلي.

Facebooktwittergoogle_pluslinkedinmailFacebooktwittergoogle_pluslinkedinmail